الرئيسية / التكوين المستمر / طرائق التعلم وفق المقاربة بالكفايات
طرائق التعلم وفق المقاربة بالكفايات
طرائق التعلم وفق المقاربة بالكفايات

طرائق التعلم وفق المقاربة بالكفايات

         السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته مرحبا بمكم زوار موقع ecomaths1.com الكرام في هذا العرض الشامل الذي يخص طرائق التعلم وفق المقاربة بالكفايات وذلك في إطار التحضير للعديد من المباريات الخاصة بالمجال التربوي : الاستعداد للامتحان المهني جميع الدرجات والمستويات ولوج التدريس عن طريق التعاقد …..

طرائق التعلم وفق المقاربة بالكفايات

               ان مجرد التفكير في طرائق التعلم وفق المقاربة بالكفايات   يدفعنا للتأكيد علــى مبــدأين بيــداغوجيين
سيساعدان  المدرس في عمله بشكل كبير :
               ● تسهيل  وتشجيع المشاركة الفعلية للتلميذ في كل ما له علاقة بالعملية التعلمية    وبالاستراتيجيات التي تعدل
هذا التعلم.
              ● تفضيل اللجوء إل طريقة حل المشكلات  في جميع مراحل التعلم.

1-  ● تسهيل  وتشجيع المشاركة الفعلية للتلميذ في كل ما له علاقة بالعملية التعلمية    وبالاستراتيجيات التي تعدل هذا التعلم.

         وقد وضحت عدة دراسات   على ضرورة ا أن يكون التلميذ محركا لتعلمه  ، وفاعلا أساسيا فيه ، وأن بناء  المعرفة  هي سيورة معقدة ترتبط بالدرجة الاولى بالتلميذ ، وبالتالي فإن المدرس مطالب بإتاحة الظروف التي تدعو التلميــذ إلى توظيف معلوماتم ، ومحورة التعلم حول استراتيجياتهم وتصوراتهم لمحاولة جعلهم يتقدمون ف بناء مفهوم ما ، وذلك باختيــار الانشطة والوضعيات التي تؤدي إلى  : طرح مسائل يتطلب حلها استعمال ” أدوات” (أي تقنيات ومعارف مكتسبة) تفضــي إلى اكتشاف مفاهيم جديدة تؤدي إلى “أدوات” تتيح إنشاء معارف جديدة .

       يجب أن نكون واعين بأن التلميذ بصفة عامة حيوي ومتحرك وفضولي ،  يتجاوب في الغالب مع  أنشطة ملموسة  تنمي انتباهه لتنـاول مفاهيم أكثر تجريدا . ويستحسن هنا اعتماد مقاربة تعتمد اقتراح أنشطة تتم معالجتها بالميايدة أو أنشطة استكشافية أو بنائية تليها مناقشات سواء داخل مجموعات مصغرة ،  أو مع المدرس والتي يتمكن التلميذ خللاها من مقارنة نتائجهم ،  واســتخراج الملخصات .

    إن الطريقة التي تستدعي الملاحظة والدقة وقدرة الانصات والتعبير تساعد التلميذ علــى اكتســاب المعــارف والمهارات كما أن الكيفية التي يعتمدها المدرس في تدخلاته يمكن كذلك، أن تسهل مشاركتهم في تعلمهم. فبطرحه الاسئلة أكثر من إعطائه الألجوبة تتم مساعدتم في بناء معارفهم، إن كل سؤال يساعد التلميذ على التقدم وكل سؤال يمكــن أن يطرحه على نفسه هو إجراء يسهل مشاركته في تعلمه.

2- ● تفضيل اللجوء إل طريقة حل المشكلات  في جميع مراحل التعلم.

         ان حل المشكلات ، مهارة أساسية ينبغي تنميتها عند التلميذ ووسيلة ينبغي تفضيلها في تدريس جل المواد المدرسة  لتنمية المعارف  والمهــارات الفكريــة والمواقــف الاجتماعيــة العاطفيــة واستراتيجيات حل الوضعيات المشكلة  لديهم.

          إن هذه المقاربة تتضمن، في نفس الوقت، نشاط التلميذ واللجوء إلى الاسئلة سواء منها التي يطرحها المدرس على التلميذ أو تلك الت يطرحها التلميذ على نفسه أو التلاميذ فيما بينهم.
ولتجنب أي التباس نميز بين صنفين من الوضعيات :
● الصنف الاول:

     يتضمن  وضعيات يتطلب حلها اختيار التلميذ لتأليفة متلائمة لمعــارف ســبقت دراستها ، أو مهارات تتم تنميتها من بين عدد كبير من التأليفات الممكنة التي صادفها من قبل.
● الصنف الثاني:

  يتضمن  وضعيات يتطلب حلها ابتكار تاليفة جديدة لمعارف ومهارات ، واستقلالية كبيرة في التفكير  واستعمال استدلالات مقبولة ظاهريا (plausibles raisonnements .
          إن القدرة على حل هذه الوضعيات ، تفترض تنمية مهارات عديدة من مستوى رفيع ، وبالتالي تستلزم أن يكون التعلــم مطبوعا بها ، وكلما وضع التلميذ في وضعية  من الصنفين تقتضي ربط وضعية بنموذج ، كلما كان مــن السهل عليه تحليل هذه الوضعيات ، وإيجاد الحلول لها .

       إنه لمن الاهمية بمكان قبل اقتراح إي وضعية  علــى التلميــذ طــرح
السؤالين التاليين :
● ما هي المعارف والمهارات التي يتوفر عليها التلميذ لحل هذه الوضعية ؟ .
● ما هي المعارف والمهارات التي يمكن أن يكتسبها التلميذ  من خلال الوضعية ؟.

     على المدرس اعتماد مقاربة حل الوضعيات  في مختلف مراحل تلقين  المعارف وتنمية المهارات  سواء من قبــل(لتمهيد التعلم) أو أثناء (لمتابعة تقدمه) أو بعد (في إطار إعادة توظيفه)، فالوضعيات تعتبر أداة فاعلة:
● لاستكشاف وبناء وتوسيع وتعميق وتطبيق وإدماج المعارف .
● لاكتساب مهارات فكرية: تنظيم وبناء وتجريد وتحليل وتركيب وتقدير وتعميم واستنتاج وتبرير…..
● لاتخاذ مواقف إيجابية: الوعي بقدراته واحترام وجهة نظر الاخرين وأن يكون واسع الخيال ومبتكرا بقدر ما هو صارم ودقيق…
● لاستعمال مختلف استرتتيجيات حل الوضعيات : البحث عن ضوابط مشابة ( régularité ،………
       تجدر الاشارة ،  إلى أن التأكيد على حل الوضعيات ، لا يعن أن التمارين ليست لها مكانة في التعليم والتعلم ،  ذلك أنه بالنسبة للدور الذي تلعبه الوضعيات ، فإن دور التمارين مختلف وتكميلي ، حيث يمكن للتمارين أن تساعد في تثــبيت المهارات  التي تدرب عليها التلميذ من قبل  ، أو تيسر تطبيق بعض التعاريف والخاصيات التي ســبقت دراســتها في الفصل … 

        إن التمارين لا يمكن أن تحل محل الوضعيات  والعكس .

3-مواصفات المدرس الناجح .

      إن عموميات هذين المبدأين من طرائق التعلم وفق المقاربة بالكفايات تترك للمدرس.، حرية كبيرة للتصرف في اختيار كيفية إدماجهما في عمله البيداغوجي .
  إن أهم سمات الطريقة الناجحة في التدريس، كما حددها بعض المربين تتجلى فيما يلي:
● القدرة على بلوغ الهدف في أقل وقت وبأيسر جهد.
● إشراك المتعلم بفعالية في مختلف خطوات استكشاف المعرفة وجعله صانعا لتعلمه .
● تشجيع التلميذ على استحضار الفكر والتفكير المرن البناء والحكم المستقل .
● التدرج في بناء المعرفة من السهل إلى الصعب ومن البسيط إلى المعقد ومن المعلوم إل المجهول.
● رصد واستغلال استعدادات ومؤهلات التلميذ الكامنة ، التي تمكنه من  اكتساب مجموعة مــن المهــارات والمعارف و المواقف الضرورية لبناء شخصيته ، والمساهة الفعلية الايجابية في تنمية وتطوير مجتمعه.
● اعتماد مبدأ الاثارة والتشويق والفضول وحب الاستطلاع ، إلى جانب الاهتمام برغبات التلميذ وميــولاته ، وتجنب كل أشكال  التوبيخ .
● اعتماد أساليب المناقشة والحوار ، وتمركز العملية التعليمية حول المتعلم بدل المعلم ، عكس ما عليهالطرائق التقليدية.
         وعليه فإن الطريقة النشيطة الت تعتمد على المجهود الشخصي للتلميذ وعلى مبدإ القدرة على التعلم الذاتي .  هي أصلح
طريقة يمكن تطبيقها .

      اعتبارا لما  سبق ، فإنه على المدرس أن يحرص على تنظيم عمله ، يشكل يمكنه من تحقيــق نشاط جماعي منظم يتيح لجميع التلاميذ فرص المشاركة متجنبا كل أشكال   الاحباط .

   نتمنى ان تكون قد استفذت من هذا العرض لا تنسى التعليق وترك ملاحضاتك وايضافاتك 

شارك المقال مع اصذقائك 

 

شاهد أيضاً

مواصفات اختبارات الكفاءة المهنية : ديداكتيك اللغة العربية الثانوي بسلكيه

مواصفات اختبارات الكفاءة المهنية –2016 نوع الامتحان: امتحان الكفاءة المهنية لولوج  الدرجة الأولى من إطار …

اترك رد

error: Content is protected !!